عاجل

تظاهرات محدودة شارك فيها مئات الأردنيين في عدة مدن من المملكة، إحتجاجاً على رفع أسعار المحروقات، المحتجون دعوا لمزيد من الإصلاحات السياسية والاقتصادية.
وقد ندد المتظاهرون وهم إسلاميون، ويساريون ومجموعات شبابية، بغلاء المعيشة وتدهور القدرة الشرائية، وطالبوا برحيل الحكومة.

وإنـتهت المظاهـرات بطريقة سلمية وسط تواجد كثيف لرجال الأمن، وتجمع مقابل ضم نحو مائة شخص من الموالين للحكومة.

وإندلعت الأسبوع الماضي احتجاجات واسعة بعد رفع أسعار المشتقات النفطية، بنـسب تـراوحت بين عشرة، وثلاثة وخمسين بالمائة لمواجهة عجـز موازنـة هذه السـنة، الـذي ناهز سبعة فاصل سبعة مليار دولار، في بلد يستورد معظم احتياجاته النفطية ويعتمد اقتصاده على المساعدات الخارجية.