عاجل

احتفالات عيد الشكر في الولايات المتحدة بدت هذا العام مختلفة عن السنوات الماضية خاصة في الولايات المنكوبة جراء اعصار ساندي المدمر .
تينا سالازو مواطنة أمريكية دمر منزلها جراء العاصفة وترى أن هناك أسبابا كثيرة لاحتفالها بعيد الشكر وهي سعيدة لبقائها على قيد الحياة وتقول :“هذا العام لا أشعر باحتفالات عيد الشكر كما تعودنا، الحمد لله على كل شيء، اشكر الله انني ما زلت على قيد الحياة، ولكن لا نستطيع ان نحتفل ونحن بهذا الوضع “.

العديد من فرق المتطوعين عملوا على تقديم الأطعمة الخاصة بعيد الشكر للعائلات المنكوبة في مناطق الساحل الشرقي الأكثر تضررا وبالأخص نيويورك .
سايمون يايغف مواطن أمريكي يقول :“الاحتفال الحقيقي هو أن تكون في المنزل محاطا بالعائلة ولكن اليوم لا نستطيع أن نكون مع عائلاتنا”.
يشار الى أن “الشكر“هو عيد علماني وليس ديني يحتفل به جميع الأمريكيين بمختلف طوائفهم داخل البيوت حيث يجتمع كل أفراد العائلة على مائدة يتصدرها الديك الرومي .