عاجل

تقرأ الآن:

قمة دولية في الدوحة لبحث آليات جديدة للحد من انبعاثات الغازات الدفيئة


العالم

قمة دولية في الدوحة لبحث آليات جديدة للحد من انبعاثات الغازات الدفيئة

انبعاثات الغزات الدفيئة في الجو وصلت الى مستويات قياسية، وقد تؤدي في حال عدم السيطرة عليها، الى ارتفاع درجة حرارة كوكب الارض باربع درجات مئوية بحلول العام 2060.
خبراء الرصد الجوي يحذرون من سيناريوهات مفزعة لما يمكن أن يؤول اليه الوضع في غضون السنوات المقبلة، اذا لم يتم اتخاذ الاجراءات الكفيلة بالحد من تدهور المناخ.
من جينيف وجه الامين العام للمنظمة الدولية للارصاد الجوية رسالة تحذير مفادها. يجب تدارك الامر قبل فوات الاوان.
ميشال جارو قال في ندوة صحفية عقدها هذا الاربعاء: “يجب على الجميع أن يعلم بأن المناخ يزداد تدهورا كل يوم وان جليد القطب الشمالي بصدد الذوبان بسرعة هائلة وهذا كله مرتبط بارتفاع درجة حرارة الارض.”

و للحد من هذه الانبعاثات وانقاذ المناخ من مخاطر جديدة، تقام حاليا بالعاصمة القطرية الدوحة اعمال الدورة الثامنة عشرة لمؤتمر الامم المتحدة للتغير المناخي بمشاركة مئة وتسعين بلدا. هذه القمة من المنتظر ان تحدد مصير بروتوكول كيوتو حول المناخ كما سيتم خلالها وضع اسس لاتفاق جديد من المرتقب اقراره عام 2015.
غازات ثاني اوكسيد الكربون المنبعثة من المصانع والسيارات والطائرات تمثل اهم العوامل التي تسببت في ارتفاع درجات حرارة الارض التي بلغت مستويات قياسية ومخيفة في العشرية الماضية.