عاجل

الرئيس المصري محمد مرسي يتمسك بالاعلان الدستوري الذي اصدره في وقت سابق ومنح نفسه بموجبه صلاحيات واسعة على حساب السلطة القضائية. مرسي اكد في حوار متلفز مع التلفزيون المصري أن الإعلان الدستوري فيه من الأدوات التي تحافظ على مؤسسات الدولة خلال المرحلة الانتقالية، مستبعدا في الوقت ان تنظر المحكمة الدستورية العليا في مدى قانونيته.