عاجل

تقرأ الآن:

مظاهرات معارضة وأخرى مؤيدة للرئيس المصري


مصر

مظاهرات معارضة وأخرى مؤيدة للرئيس المصري

آلاف المصريين تجمعوا في ميدان التحرير حيث شاركوا في تظاهرة أطلقوا عليها اسم “مليونية حلم الشهيد“، وطالب المحتجون باسقاط الاعلان الدستوري الذي أصدره الرئيس المصري محمد مرسي الاسبوع الماضي، ووقف الاستفتاء على مشروع الدستور، الذي وافقت عليه الجمعية التأسيسية صباح اليوم الجمعة، والذي سيعرض على استفتاء شعبي سينظم خلال اسبوعين.

ويقول المعارضون لمشروع الدستور انه لا يشمل ضمانات كافية للحريات العامة، وان احدى المواد تفتح الباب لتفسيرات متشددة لمبادئ الشريعة الاسلامية، التي تم التنصيص عليها في الدستور كمصدر للتشريع. ويقول أحد المتظاهرين:

“جاء الرئيس مرسي بإعلان دستوري فاشل، بصلاحية إله، كأنه الحاكم بأمر الله في البلاد، عارضا مهلة بشهرين في اعلانه. الاخوان والسلفيون يقومون بإعداد دستور في أربع وعشرين ساعة”.

ويقول متظاهر آخر:
“لم يصل حسني مبارك الى أن قسم الشعب طيلة حكمه. واليوم قسم الرئيس محمد مرسي الشعب…نحن لا نعرف هل أنت يا رئيس، رئيس الجماعة أو رئيس جمهورية مصر العربية، نريدك أن توضح لنا”.

في المقابل تظاهر آلاف المؤيدين للرئيس مرسي في القاهرة ومدن أخرى مثل الاسكندرية والسويس ودلتا النيل.

وكانت الأزمة في الشارع المصري نشأت اثر اصدار مرسي اعلانا دستوريا حصن بموجبه قراراته من أي رقابة قضائية، الى حين وضع الدستور وانتخاب مجلس جديد للشعب، كما حصن الجمعية التأسيسية ومجلس الشورى الذين يهيمن عليهما الاسلاميون من أي قرار قضائي محتمل بحلهما.