عاجل

الحكومة الفرنسية أعلنت خططا جديدة لتشجيع المنافسة في ثاني أكبر إقتصاد في منطقة اليورو. باريس تحتاج لجذب المستثمرين، لكنها لاتستطيع الحفاظ على وظائف جميع العاملين في فرنسا. “ أرسيلور ميتال غير مرحب بها في فرنسا“، هذا الإعلان من وزير الصناعة أرنو مونبورغ كان واضحا. ما هي المشكلة بين باريس وثاني أكبر مصنع للصلب في العالم؟ سنطرح هذا السؤال على سايمون دينهان من لندن كابيتال غروب، وسنناقش تحديات الإستثمار في فرنسا.

في البرنامج أيضا: اليونان وأسبانيا، بعد إجتماعات لا تحصى من الدائنين، حصلت الدولتان ، أخيرا على أجوبة، فهل ستنجح في الواقع؟