عاجل

تقرأ الآن:

تصعيد الاقتتال في دمشق وعودة الأنترنت بعد انقطاع ليومين على الأقل


سوريا

تصعيد الاقتتال في دمشق وعودة الأنترنت بعد انقطاع ليومين على الأقل

القوات النظامية السورية تقصف بالطائرات عدة ضواحي قريبة من العاصمة دمشق، من بينها كفر سوسة ودرايا، في محاولة لتوجيه ضربات للمعارضة المسلحة يقول المرصد السوري لحقوق الإنسان القريب من المعارضة.
دمشق تشهد منذ بضعة أيام تصعيدا خطيرا في الاقتتال بين قوات النظام والمعارضين له، تزامن مع قطع الاتصالات الهاتفية وعن طريق الأنترنت لمدة يومين، على الأقل، قبل أن تُعادَ قبل ساعات في دمشق والمناطق المحيطة بها على الأقل . فيما تتضارب المعلومات حول فتح مطار دمشق الدولي من عدمه.

قطع الاتصالات الإلكترونية والهاتفية تنسبها المعارضة للنظام الذي يريد، برأيها، ارتكاب مجازر في الخفاء، فيما يتهم النظام إرهابيين، على حد قوله، بالوقوف وراء هذا الخلل الذي اضطُرَّه لوقف الاتصالات ريثما يُصلح ما أفسده “الإرهاب”.

في هذه الأثناء، يتواصل سقوط السوريين قتلى بنيران هذا الطرف أو ذاك في عدة مناطق من البلاد حيث بلغ عدد قتلى الأزمة السورية حتى الآن حوالي 40 ألف قتيلٍ حسب تقديرات المرصد السوري لحقوق الإنسان.