عاجل

تقرأ الآن:

كلينتون تنتقد قرار إسرائيل ببناء وحدات استيطانية جديدة


إسرائيل

كلينتون تنتقد قرار إسرائيل ببناء وحدات استيطانية جديدة

بعد يوم واحد على رفع تمثيل فلسطين في الأمم المتحدة الى صفة دولة مراقب غير عضو، إسرائيل تعلن بناء وحدات استيطانية جديدة في القدس الشرقية والضفة الغربية.

وفي مؤتمر عقد في واشنطن بحضور وزيري الدفاع والخارجية الاسرائيليين ايهود باراك وافيغدور ليبرمان قال ليبرمان :
“أعتقد انه من حقنا الدفاع عن عاصمتنا ونقرر ما يتعلق بمشاريع البناء يجب أن تعلموا أن هذه المشاريع هي جزء من تطلعتنا الامنية”

بدورها وزيرة الخارجية الأميركية نددت بالخطوة الاسرائيلية معتبرة أن الأمر يؤدي الى تراجع قضية السلام، على الرغم من انتقادها لخطوة الرئيس محمود عباس بتوجهه للأمم المتحدة وأضافت:

“لقد قام الرئيس عباس بخطوة بإتجاه خاطىء هذا الاسبوع، نحن
نعارض هذا القرار، لكننا بحاجة أيضا ان نرى السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية لا تزال تقدم البديل الأكثر إلحاحا لصواريخ المقاومة المستمرة، وعلى الرغم من هذا الاعلان اسمحوا لي أن أكرر أن إدراتنا كالادارة السابقة كنا واضحين مع اسرائيل بأن تلك الانشطة تؤدي الى تراجع قضية السلام التي يتم التفاوض بشأنها”.

وكانت الحكومة الإسرائيلية وافقت على إنشاء ثلاثة الاف وحدة سكنية في القدس الشرقية ومستوطنة معاليه أدوميم، وهو ما يعارضه الفلسطينيون بشدة إذ أن مثل هذا العمل سوف يقسم الضفة الغربية إلى قسمين مما يعيق بالتالي تأسيس دولة فلسطينية.