عاجل

تقرأ الآن:

شظايا الغضب الإسرائيلي من محمود عبَّاس تصيب خزينة السلطة الفلسطينية


إسرائيل

شظايا الغضب الإسرائيلي من محمود عبَّاس تصيب خزينة السلطة الفلسطينية

إسرائيل تشرع في تنفيذ تهديداتها ضد السلطة الفلسطينية بعد أن نجح رئيس السلطة محمود عباس في رفع تمثيل فلسطين لدى الأمم المتحدة.
الحكومة الإسرائيلية أعلنت عدم تحويل عائدات الرسوم الضريبية الفلسطينية لهذا الشهر التي تجمعها لحساب السلطة الفلسطينية عقابا لمحمود عباس على الخطوات التي اتخذها مؤخرا لدى الأمم المتحدة.

رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين ناتانياهو قال خلال الاجتماع الأسبوعي لمجلس وزرائه:

“اليوم، نحن نبني ونسنواصل البناء في القدس وفي كل مكان يقع ضمن الخريطة الإستراتيجية لإسرائيل…الخطوة الفلسطينية أحادية الجانب لدى الجمعية العامة للأمم المتحدة تُشكِّل خرقا صارخا للاتفاقيات الموقَّعة مع دولة إسرائيل. لذا، دولة إسرائيل ترفض القرار الأممي”.

بالإضافة إلى تجميد 460 مليون شيكل، التي تعادل حوالي 92 مليون يورو، كان يُفترَض تحويلُها خلال الشهر الحالي، قررت تل أبيب بناء 3 الاف وحدة سكنية جديدة في مستوطنات الضفة الغربية والقدس الشرقية حيث منح نتانياهو الضوء الأخضر لاستئناف البناء في منطقة حسّاسة تقع بين مستوطنة معاليه أدوميم والقدس، وهو مشروع بقي مجمَّدا لأعوام تحت ضغوط واشنطن.