عاجل

عاجل

النزاع بين شيلي و البيرو يأخذ توجها جديدا اليوم

تقرأ الآن:

النزاع بين شيلي و البيرو يأخذ توجها جديدا اليوم

حجم النص Aa Aa

على شواطىء البيرو، لا ينتظر الصيادون الا شيئا واحدا، هو امكانية الصيد في مناطق تبعد قرابة المئتي ميل عن الاماكن المخصصة لهم بعد ان منعوا من دخولها .

صوت
جوزيف ليون
صياد

“نريد الذهاب الى هناك لكن لا يسمحوا لنا بذلك ، فهم يقولون انها مياه تشيلية . هناك الكثير من الشكاوى المقدمة من جانب صيادي البيرو “

صوت
لويس سيرغا
“ اذا خرجت قرارات لاهاي ، لن يعود لنا مياه بحرية، فالاسماك تجتمع هناك. كيف يمكن ان يكون لشيلي فقط كل هذه البحار و عمليا نحن لا نستفيد الا من جزء بسيط من هذه المياه”

اليوم ، تشكل المياه البحرية بين تشيلي و البيرو عاملا مهما في علاقات البلدين اذ ترغب البيرو في اتباع الخطوط الحدودية المرسومة مما يقدم مثالا لسيادة تشيلي على اراضيها . غير ان المشكلة ليست وليدة اليوم، انما تعود الى الحرب التي قامت بين البلدين بين عامي الف و ثمانئة و تسعة و سبعين و الف و ثمانئمة و ثلاثة و ثمانين .

صوت
تيتو شوكانو
رئيسس تاكنا “اذا كانت نتائج لاهاي سلبية بالنسبة للبيرو ، نحن مقتنعون بانه في تاكنا سنواجه تحركات نقابية و اجتماعية يمكن ان تعود علينا بنتائج مهمة “

المشكلة الاهم في هذه العملية هي ان القضاء هو الذي سيحدد طبيعة العلاقة

رافايل روكانجيلو
وزير خارجية البيرو
“ و اذا لم يكن هناك اتفاق حدودي بين تشيلي و البيرو ، هناك اتفاقيات تمت بين عامي الف و تسعمئة و اثنين و خمسين و الف و تسعمئة و اربعة و خمسين، اتفاقيات من شأنها ان تؤثر على الاتفاقيات المقبلة . “

صوت فريد قحاط
محلل سياسي

الشيلي تؤكد ان الاتفاقية الحدودية التي تربط البلدين لا تتضمن الحدود البحرية . المشكلة نفسها تواجهها نيكاراغوا وكولومبيا لذا اعادت المحكمة الدولية قرارها المبدئي لاتفاقية الحدود لعام الفين و سبعة التي لا يمكن نقضها فقط بتفسيرات تقدم لبعض الوثائق . يمكن ان تكون سابقة اليوم بين تشيلي و البيرو” .

على عكس كولومبيا التي رفضت مبدأ التحكيم ، اكدت كل من ليما و سانتياغو ان بلديهما تحترمان قرارات المحكمة الدولية . فتيلي تستقبل اليوم اكثر من مئة الف مهاجر من البيرو و تستثمر اكثر من اثني عشر مليار دولار فيه .