عاجل

عددها ارتفع إلى الضعف خلال العام الماضي، والحاجة إليها في تزايد مستمر، هي بنوك الغذاء في بريطانيا التي قدمت مساعدات لنحو مئة وثلاثين ألف شخص السنة الماضية بحسب الإحصائيات الرسمية. في أحد هذه البنوك الخيرية البريطانية الواقعة في شمال البلاد يوفر المتطوعون وجبات ساخنة ومواد غذائية للمحتاجين الذين ازداد عددهم بشكل كبير خلال الفترة الأخيرة.
أدريان كورتيس، مدير شبكة بنوك الغذاء في بريطانيا يقول: “ يتم فتح بنك غذائي جديد كل ثلاثة أيام، وهذا يوضح ما نواجهه من تحديات في ظل ارتفاع عدد المحتاجين” وفي ظل الأزمة الاقتصادية المستمرة، تتوقع منظمة “تراسل تراست” الخيرية أن يصل عدد المستفيدين من بنوك الطعام في بريطانيا إلى نصف مليون شخص بحلول عام ألفين وخمسة عشر. إحدى المستفيدات من هذه البنوك تقول: “الأسعار ارتفعت بشكل كبير قبيل أعياد رأس السنة، ونحن لا نستطيع مواجهة هذا الأمر”
مستفيد آخر يضيف: “ عندما قدمت إلى هنا لأول مرة بكيت بحرقة لأنني لم أكن أعلم في السابق بوجود مراكز من هذا النوع، الكل عاملني بحفاوة وباحترام”
هذه البنوك الخيرية التي تقتني المواد الغذائية الموجهة للمحتاجين من المراكز التجارية المجاورة أصبحت اليوم السبيل الوحيد للآلاف من البريطانيين.