عاجل

أكثر من خمسمائة قتيل هي الحصيلة المؤقتة لإعصار بوفا الذي ضرب الفلبين الثلاثاء الماضي وأدى إلى جرح وفقدان المئات في أقصى جنوب البلاد.

الإعصار الذي يعتبر الأعنف في الفلبين هذا العام شرد الآلاف من منازلهم في الوقت الذي أبدت فيه السلطات مخاوف من انتشار الأوبئة والأمراض بسبب الجثث المتناثرة.

إحدى المتضررات تقول:“أريد رؤية زوجي حيا أو ميتا”

السيول الجارفة والانزلاقات الأرضية تسببت في تدمير المنازل والطرقات واقتلاع الأشجار مخلفة حالة من الهلع والخوف لدى السكان فيما ظلت أغلب المناطق التي اجتاحها الإعصار معزولة بسبب انقطاع الكهرباء والاتصالات والدمار الذي لحق بالطرق والجسور.

السلطات الفلبينية قامت بإجلاء عشرات الآلاف من المتضررين إلى مناطق بعيدة عن مسار هذا الإعصار المدمر.