عاجل

تظاهرات سلمية نظمها المعارضون للرئيس المصري محمد مرسي اثر صلاة الجمعة في القاهرة، تحت شعار “جمعة الكارت الأحمر“، تعبيرا عن مطالبتهم باسقاط الاعلان الدستوري، وتأجيل الاستفتاء على مشروع الدستور، حتى يتم التوصل الى اتفاق وطني، فيما ترفض أبرز قوى المعارضة المشاركة في حوار اقترحه مرسي، قبل الاستجابة لمطالبها.

وفي مؤشر يبدو كخطوة استجابة من الرئاسة أبدى مرسي استعداده لتأجيل الاستفتاء شرط تحصينه من الطعن أمام القضاء، وتأجيل تصويت المصريين في الخارج الذي كان مقررا اليوم السبت.

الى ذلك جرى في جامع الأزهر في القاهرة تشييع جثامين ثلاثة أشخاص من أصل ستة، قتلوا خلال مصادمات عنيفة عرفتها احتجاجات يوم الأربعاء خلال هذا الأسبوع، وهم ينتمون لحركة الاخوان المسلمين.