عاجل

عاجل

الجيش المصري سيعود جزئيا إلى الشارع لحفظ الأمن في ظل استمرار الاحتجاجات

تقرأ الآن:

الجيش المصري سيعود جزئيا إلى الشارع لحفظ الأمن في ظل استمرار الاحتجاجات

حجم النص Aa Aa

في الوقت الذي يجري فيه سباق مع الزمن عبْر وساطات مَن يوصفون بالحكماء لإيجاد مخرج توافقي للأزمة في مصر التي أحدثها الصراع بين الرئيس محمد مرسي ومعارضيه، الجيش يستعد للخروج من الثكنات مجددا بعد أن تبيّن، حسب صحيفة الأهرام المصرية، أن الرئيس محمد مرسي يعتزم السماح بتدخلٍ جزئي للعسكر لمساعدة الشرطة في حفظ الأمن والاستقرار في البلاد ومنع التسيب الأمني مع استمرار الاحتجاجات.

أحد المعارضين للرئيس المصري يقول من ميدان التحرير غاضبا بعد أن قام برفقة مجموعة من الشباب بإغلاق مداخل إحدى المؤسسات:

“نحن الآن نقدِّم مساعدة..أغلقنا المُجمَّع مثلما أُغلِقتْ المحكمةالدستورية وتعطَّل عملُ محاكم مصر..الإخوان أغلقوها، ومرسي رئيس هذا البلد لم يعرف ما الذي يجب عليه فعلُه. فنحن نقوم بخطوة تصعيدية..لسنا ضد الموَظَّفين، نحن ضد قرار جمهوري عاجز عن الحصول على أيِّ شيء..نحن أمام رئيس بدون شخصية”.

خروج الجيش مجددا من ثكناته يأتي بعد تردد أخبار أمس الجمعة عن اجتماعٍ لقيادات المؤسسة العسكرية المصرية دون الرئيس مرسي لتناول الوضع في البلاد على خلفية الاضطرابات الأخيرة التي أدت إلى مقتل 8 أشخاص وجرح المئات.

المبادرات الأخيرة لإصلاح ذات البين بين الرئيس ومعارضيه تتضمن إعداد إعلان دستوري جديد دون المادة السادسة التي تشكل أهم محاور الخلاف بين الطرفين وتعديل المادة الثانية، ثم تأجيل موعد الاستفتاء على الدستور وإعادة طرحه للنقاش في المجلس التأسيسي. الحوار ينطلق بعد ظهر اليوم السبت بهذا الشأن.