عاجل

تقرأ الآن:

إيطاليا: ماريو مونتي يلوح بالاستقالة وتخوف من أزمة سياسية في الأفق


إيطاليا

إيطاليا: ماريو مونتي يلوح بالاستقالة وتخوف من أزمة سياسية في الأفق

شبح الأزمة السياسية بات يؤرق الايطاليين بعد اعلان رئيس الحكومة ماريو مونتي عن نيته التخلي عن مهامه وقرار رئيس الحكومة الاسبق سلفيو برلسكوني خوض معترك الحياة السياسية مجددا على امل تحقيق الفوز في الانتخابات التشريعية المقبلة.
اعلان مونتي عزمه الاستقالة من منصبه، خلف ردود فعل قوية داخل وخارج ايطاليا. فرئيس المجلس الاوروبي هرمان فان رومبوي اكد ان:” مونتي كان ولا يزال رئيس حكومة ممتاز. والاصلاحات التي اقرها في مختلف المجالات كانت اكثر من ضرويةً. واضاف رومبوي: نحن مطالبون بالمضي قدما في هذا النهج باية حال.”
غير ان ما يثير أكثر خوف الايطاليين ليس الازمة المالية والاقتصادية التي تمر بها البلاد وما رافقها من تدابير تقشفية قاسية، تقول هذه السيدة، وانما نحن خائفون من عودة هذا الاحمق على حد قولها في اشارة الى سلفيو برلسكوني: اتمنى ان يتلقى صفعة على وجهه ليغادر بلا رجعة الى جزر الكايمان”. تضيف هذه السيدة.
برلسكوني كان صرح سابقا بانه قرر العودة الى الساحة السياسية لتحقيق هدف واحد وهو الفوز في الانتخابات التشريعية في ابريل نيسان المقبل. حزب شعب الحرية الذي يتزعمه الكافالياري والذي يتمتع بالاغلبية في البرلمان الحالي، سحب الاسبوع الماضي تاييده لحكومة ماريو مونتي في خطوة يرى فيها معارضوه محاولة للتعجيل بسقوط حكومة التكنوقراط واجراء انتخابات تشريعية مبكرة.