عاجل

تقرأ الآن:

تدهور الوضع الأمني والسياسي في مصر يتسبب في تراجع عائدات السياحة


مصر

تدهور الوضع الأمني والسياسي في مصر يتسبب في تراجع عائدات السياحة

صندوق النقد الدولي يقرر تاجيل منح قرض بحوالي خمسة مليارات دولار للحكومة المصرية، قرار يأتي وفق مراقبين، نتيجة لتواصل الاعتصامات والاحتجاجات في البلاد ولسياسة الرئيس محمد مرسي في التعاطي مع هذه الازمة.
قطاع السياحة لم يفلت بدوره من التاثيرات السلبية للوضع السياسي والامني المتدهور في مصر حيث تراجع عدد السياح في الاشهر الماضية، ما اثر على العائدات الاقتصادية للبلاد.
في منطقة الاقصر التي يعتمد معظم سكانها على قطاع السياحة في كسب قوتهم، كسدت تجارة الحرفيين واغلقت العديد من المحلات ليجد المئات من العمال أنفسهم دون عمل. اما المتحف المصري في القاهرة ومواقع الاهرامات فباتت شبه خالية من الزوار والسياح.
الحكومة المصرية كانت تامل في استقطاب 12 مليون سائح في 2012 اي بزيادة قدرها 16 في المئة مقارنة بالعام 2011. أرقام بات من الصعب تحقيقها في ظل الاوضاع الراهنة.