عاجل

تقرأ الآن:

برلسكوني سينسحب من معركة الانتخابات التشريعية المقبلة إذا ترشح مونتي


إيطاليا

برلسكوني سينسحب من معركة الانتخابات التشريعية المقبلة إذا ترشح مونتي

بعد أيام من إعلان عودته المفاجئة والسريعة إلى الحياة السياسية، رئيس الوزراء الإيطالي السابق، سيلفيو برلكسوني، يثير الغموض مجددا حول نواياه السياسية الحقيقية.فقد أبدى أمس استعداده للإنسحاب من معركة الانتخابات التشريعية المقبلة في حال ترشح رئيس الوزراء الحالي، ماريو مونتي لخوضها، والذي كان قد أعرب السبت الماضي عن نيته في الاستقالة بعد التصويت على الموازنة قبل نهاية العام الجاري.
وقال برلكسوني خلال عرض أخر كتاب لأحد أصدقائه في روما: إذا ترشح مونتي ليكون رئيسا للوزراء عن يمين الوسط، فإنني سأتراجع و سأتفرغ للإهتمام بحزبي. وأكد برلسكوني أنه في الوقت الراهن مرشح لتولي رئاسة الوزراء، موضحا أن خطوة إلى الأمام أو إلى الوراء في ما يتعلق بالترشح إلى منصب رئيس وزراء، تتوقف على كيفية تطور الأمور.من ناحية أخرى، أعرب رئيس الحكومة الإيطالية السابق، عن ثقته في الأمين العام لحزب شعب الحرية، المنتمي إليه برلسكوني، أنجلينو ألفانو، قائلا، إنه يرى فيه سياسيا محنكا وربما قد يكون يوما ما رئيسا لوزراء إيطاليا.وتتجه إيطاليا لانتخابات تشريعية في فبراير/ شباط أو مارس/ آذار المقبلين، أي قبل شهر أو شهرين من الموعد الأصلي المزمع، وسط أزمة اقتصادية حادة.