عاجل

تقرأ الآن:

مظاهرات في إسبانيا مناهضة للاقتطاعات المالية في قطاع التربية


إسبانيا

مظاهرات في إسبانيا مناهضة للاقتطاعات المالية في قطاع التربية

سيل من آلاف المحتجين تدفقوا على العاصمة الإسبانية مدريد ومدن أخرى من البلاد مساء الخميس ليقولوا لحكومة ماريانو راخوي المحافظة لا للاقتطاع من ميزانية التربية، تحت شعار “تربيتُنا لن تسدد ديونكم”.المسيرات شارك فيها الأساتذة والنقابات والطلاب والأولياء الذين نددوا بتأثير الاقتطاعات من ميزانية التربية على نوعية التعليم.
بياتريس فيغالوندو طالبة شاركت في المسيرة الاحتجاجية في مدريد تقول: “إذا استمرت الأمور على هذه الحال ستتسبب في حدوث ضغط كبير برأيي، سيؤدي إلى الانفجار، ما لن يسمح للحكومة سوى بخيار واحد هو سحب كل هذه التدابير التي تقوم بتطبيقها”. المُعلِّم رافائيل سانشيز يقول مستنكرا: “إنهم يحاولون فرضَ نموذج خاضع لإيديولوجيا معينة. في زمن الأزمة والاقتطاعات، كل شيء يدخل في إطار لعبة، هم يعتقدون أن إبقاءَهم على نمط حُكم استبدادي مثلما كان يحدث في فترات سابقة يمَكِّنُهم من تحقيق نوع أفضل من التربية”. أولياء الطلبة والتلاميذ يشتكون من الأعباء المالية الإضافية التي تفرضها عليهم الاقتطاعات من ميزانية التربية حيث يتعين عليهم التكفل ماليا بأدوات بيداغوجية كانت في السابق تتحملها الدولة على غرار كراريس الأطفال و غيرها.