عاجل

العادات الاستهلاكية تتغير وفقاً للتقدم التكنلوجي، العديد من الأجهزة الكهربائية، كاجهزة التلفزيزن غالبا ما يتم التخلص منها. في ايطاليا، يوجد مشروع يحول هذه النفايات الضارة بيئياً لمواجهة الأزمة الاقتصادية.

معالجة النفايات الكهربائية والألكترونية هو اختصاص شركة Relight منذ تاسيسها في عام 1999. انها مهنة في غاية الازدهار: الشركة التي تبلغ مساحتها أحد عشر ألف متر مربع توظف حوالي 70 شخصاً. انها تحاول ايجاد حلول بطرق مبتكرة.

بيبيانا فيراري، المديرة العامة للشركة تقول: حياة هذه المنتجات اصبحت قصيرة لذلك يجب ايجاد الطرق المناسبة للتخلص منها. علينا اعادة تدويرها لنضمن لها حياة ثانية.”

في إطار مشروع Glassplus الذي تموله المفوضية الأوربية من خلال برنامج Eco-innovation ، مجموعة من الشركات بدأت العمل على تجميع اجهزة التلفزيونات القديمة لإستخدامها في صناعة السيراميك.
شركة Relight حققت ارباحا سنوية بلغت حوالي 8 ملايين يورو.

بيبيانا فيراري: “كافة هذه العمليات مستدامة اقتصاديا لأنه عمل مفيد. شركتي تحقق الأرباح وتعمل على خلق الوظائف. انه نظام يعمل بالإكتفاء الذاتي وتنافسي على المدى الطويل.”

تدوير الزجاج المعاد عملية تنجز في مصنع آخر: هنا، الزجاج المعاد يخلط بالصلصال المستخدم في صناعة السيراميك.
باستخدام حوالي 30 جهاز تلفزيون نتمكن من انتاج بلاط لمنزل مساحته 70 متراً.

دافيد كارا، منسق مشروع GLASSPLUS : “لغاية الآن انتجنا 500 ألف متر مربع من بلاط السيراميك بفضل استخدام هذا الصلصال المبتكر. يعني أننا نجحنا بإعادة استخدام الفين وخمسمئة طن من زجاج أجهزة التلفزيونات القديمة.”

باستخدام الزجاج المعاد، هذا الصناعي اصبح أقل اعتماداً على بعض المواد الخام التي غالباً ما تكون مستوردة. وبامكان شركته الحصول على امتياز لمنتوجات جديدة صديقة للبيئة.

آرنولد ستابنجر، المدير العام، REFIN: “هذا الإنتاج مهم جدا بالنسبة لنا لأننا نوجه الاستراتيجية التنافسية على الابتكار والجودة العالية والتصميم.”

بيبيانا فيراري: “بالنسبة لي، مفاتيح النجاح في هذا المجال هي: التركيز على التنمية والبحوث وتخصيص الكثير من الطاقة للعناية بالبيئة والقدرة على معالجة النفايات وفقا للاحتياجات الصناعية”.