عاجل

تقرأ الآن:

مجزرة نيوتاون الامريكية تثير مجددا قضية بيع السلاح


الولايات المتحدة الأمريكية

مجزرة نيوتاون الامريكية تثير مجددا قضية بيع السلاح

عند كل حادثة اطلاق نار في الولايات المتحدة تثار قضية بيع السلاح. الا ان مجزرة نيوتاون الاخيرة اعادت الجدل بقوة الى سطح الاحداث وسط تشكيك في تشديد اكيد للقوانين المقيدة لبيعه.

يقول صاحب محل لبيع الاسلحة:”
في آخر ثلاث أو أربع حوادث كان المنفذون ذكورا بين الخامسة عشرة و الخامسة والعشرين من العمر. كل حادث منها قام به شاب من تلك الفئة العمرية. فما هو سبب هذه المشكلة. ولماذا هم يفعلون ذلك .. هل ان ذلك حقا لاسباب صحية عقلية بدلا من سبب قضية السيطرة على السلاح”.
في المقابل يؤيد كريستوفر تود السناتور عن ولاية كونيكتيكيت تشديد التشريعات المتعلقة ببيع الاسلحة:”

استغرب كيف يسمح لناس يعيشون في المجتمع بعرض حياة الاخرين للخطر باعتبار ان من حقهم ان يتجولوا حاملين اسلحة قاتلة.
متى سنتعلم. وكم يجب من الدروس الدامية كي نتعلم.”

وفي انتظار ما سيفضي اليه الجدل المتجدد اطلق سوبرماركت بالتعاون مع سلطات مدينة بالتيمور الامريكية مشروعا يقضي بتنازل المواطنين على اسلحتهم النارية في مقابل الحصول على اطعمة واغذية.