عاجل

موجة البرد التي تجتاح أوكرانيا تودي بحياة تسعة عشر شخصا خلال الساعات الأربعة والعشرين المنصرمة بسبب انخفاض درجات الحرارة الى ثلاث وعشرين درجة مئوية تحت الصفر في منطقة لوغانسك الشرقية ومناطق أخرى ليرتفع بذلك عدد ضحايا الصقيع هذا الشهر الى سبعة وثلاثين قتيلا ،معظمهم من المشردين.

وزارة الصحة الأوكرانية أعلنت أنها تلقت نحو 190 طلبا لتلقي المساعدة بسبب تجمد الأطراف وانخفاض درجة الحرارة كما أدخل عشرات الأشخاص الى المستشفيات لتلقي العلاجات اللازمة من جهتها ذكرت وزارة الطوارئ أنها فتحت 200 ماوى طارئ في البلاد.

يقول هذا المواطن:“نحن نبحث عن البنزين. وسوف نستمر في البحث حتى الليل، لكننا لا نعلم ما الذي سيحدث بعد ذلك. فقد نتجمد حتى الموت مع أطفالنا.”

العواصف الثلجية التي اجتاحت أوكرانيا أدت الى انقطاع التيار الكهربائي عن نحو 600 قرية الأسبوع المنصرم والى شلل حركة النقل.

الصقيع نتج عن سقوط كثيف للثلوج ما أدى الى تكون طبقات من الجليد بلغ سمكها أحيانا الى أكثر من خمسين سنتيمترا.

ومن المتوقع أن تسجل درجات الحرارة هذا الأسبوع انخفاضا يصل الى ثمان وعشرين درجة تحت الصفر ليلا شمال ووسط وشرق أوكرانيا قد يصل الى درجة التجمد.