عاجل

أدعية وصلوات في كنائس “سويتو” وبقية جنوب افريقيا، من أجل أن يتعافى رئيس البلاد الأسبق “نيلسون مانديلا“، الذي قضى أكثر من أسبوعين في أحد مستشفيات بريتوربا.

مسؤولون في الدولة قاموا بزيارة مانديلا في احتفال ليلة عيد الميلاد، وقالوا إن صحته تتحسن بعد علاجه من عدوى في الرئة وإزالة حجر المرارة. وتقول مواطنة:

“رسالتي هي ليكن بصحة جيدة، نحبه، وهذا كل شيء”.

ويقول مواطن آخر:

“أرجو لماديبا أن يسترجع عافيته سريعا، وعيدا سعيدا وأملنا أن نراه العام المقبل”.

ويبلغ مانديلا من العمر أربعة وتسعين عاما، وهو يحظى باعجاب واسع داخل وطنه لتشجيعه على المصالحة بين الأعراق المختلفة، بعيد عقود من التفرقة العنصرية والاستعمار.