عاجل

تقرأ الآن:

مدينة لوس أنجليس تطلق حملة لمقايضة الأسلحة ببطاقات هدايا


الولايات المتحدة الأمريكية

مدينة لوس أنجليس تطلق حملة لمقايضة الأسلحة ببطاقات هدايا

منذ مجزرة مدرسة ساندي هوك في مدينة نيو تاون بولاية كونيتيكت الأمريكية، وفي محاولة منها لتخفيف العنف في البلاد، أطلقت مدينة لوس أنجليس حملة عنوانها استبدل سلاحك ببطاقات هدايا مدفوعة الثمن حتى لو كان السلاح مسروقا.العملية بسيطة للغاية، ففي مقابل كل قطعة سلاح عادية يحصل الأمريكي على بطاقة هدايا بقيمة مائة دولار، فيما تمنح الشرطة بطاقة مائتي دولار عن كل سلاح أوتوماتيكي. المقايضة تتم من دون أسئلة أو مناقشات تشجيعا لعدد أكبر من المواطنين للتخلي عن أسلحتهم.عمدة لوس أنجليس، أنتونيو فيلارايغوسا يقول: “ آمل أن يتم التوصل إلى نقطة تحول لتجاوز النقاشات الوطنية والمرور إلى العمل، وأن نصل إلى الوقت الذي نستطيع أن نقول فيه: “ أنظروا، يمكننا تمرير قوانين حيازة الأسلحة بكل مسؤولية في هذا البلد دون انتهاك التعديل الثاني “
الاستجابة للحملة كانت سريعة وفاقت التوقعات، إذ جمعت شرطة لوس أنجليس عند منتصف نهار أمس وهو اليوم الأول من الحملة نحو أربعة وعشرين قطعة سلاح تم تسليمها. يذكر أنه منذ مجزرة نيو تاون، التي استخدم فيها القاتل بندقية عسكرية رشاشة ومسدسين، حيث قتل ستة وعشرين شخصا بينهم عشرون طفلا، بعدما أطلق النار عليهم عشوائيا، بدأت تتغير الخارطة المتعلقة بقوانين إمتلاك الأسلحة في الولايات المتحدة الأمريكية.