عاجل

تقرأ الآن:

القضاء الروسي يبرأ الطبيب كارتوف من أية علاقة له بوفاة مانييتسكي في السجن


روسيا

القضاء الروسي يبرأ الطبيب كارتوف من أية علاقة له بوفاة مانييتسكي في السجن

بالتزامن مع إصدار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قانون منع تبني الأطفال الروس من طرف الأمريكيين، محكمة موسكو تبرئ ديميتري كراتوف الطبيب والمدير السابق للسجن الذي عُثِر فيه على سيرغي ماننيتسكي ميتا عام 2009م داخل زنزانته من أية مسؤولية في هذه الوفاة التي قال الإدعاء العام إن سببها أزمة قلبية.

ديميتري كارتوف حوكم بتهمة الإهمال الذي أدى إلى وفاة منييتسكي وقال فور خروجه من قاعة المحكمة:

“شكرا للقاضي على الحكم العادل الذي أصدره ولكل الذين تضامنوا معي وكانوا مؤمنين بإخلاصي والذين أقاموا صلوات من أجلي، وللذين كانوا قلقين على مصيري. وأهم ما أريد أن أقوله هو التعبير اليوم عن شكري الجزيل لجميع زملائي في المنظمات الاجتماعية في الاتحاد الفيدرالي الروسي وأيضا للمسؤولين الروس على مؤازرتهم المعنوية والقانونية”.

وفاة سيرغي مانييتسكي داخل زنزانته أثارت الشبهات حول ملابسات رحيله والانتقادات الداخلية والدولية للنظام الروسي، لأن مانييتسكي كان مغضوبا عليه من طرف الكريملين بسبب فضحه قضايا فساد في دوائر السلطة الروسية.