عاجل

السلوفينية تينا مازي واصلت خلال عام الفين واثني عشر صعودها المنقطع النظير لتثبت نفسها من بين الخمسة الأوائل في هذه الللعبة. بدأت موسم شتاء 2012 بأداء متجدد خلال جولة في الولايات المتحدة وسرعان ما حققت أداء جيد في سباق التعرج: حلت ثالثة في سباق فلاسو وثانية على منصتي زغرب وليينز. وحققت انجازا مميزاً في سباقي سان موريتز، حيث احتلت المركزين الثاني والخامس، وبالتالي انتزعت المركز الثاني في الترتيب العام للرياضة.

على الرغم من أنها لم تعتلي المركز الأول في أي من سباقات العام إلا أنها أكدت ثباتها على المركزين الثالث والثاني ولذا حلت ثانية في كأس العالم، خلف الأمريكية ليندسي فون. ومن المفترض ان تحضر في عام ألفين وثلاثة عشر في سباق ميونيخ الذي يبدأ مطلع العام.