عاجل

تقرأ الآن:

استمرار تراجع مبيعات السيارات في أوروبا


مال وأعمال

استمرار تراجع مبيعات السيارات في أوروبا

مبيعات السيارات سجلت تراجعا في فرنسا، أسبانيا وإيطاليا في العام ألفين وإثني عشر، لتصل إلى أدنى معدل منذ ثلاثة وثلاثين عاما.

التراجع يعود إلى استمرار معظم الحكومات الأوروبية باتباع إجراءات تقشفية لتقليص ديونها، ما دفع المحللين إلى توقع انتقال الأزمة إلى قطاع الصلب.

في العام ألفين وإثني عشر، قارب معدل التراجع في إيطاليا عشرين بالمئة، في فرنسا بلغ أربعة عشر بالمئة أما في أسبانيا فوصل إلى ثلاثة عشر بالمئة.

مجموعة فورد الأميركية كانت الخاسرة الكبرى في الأسواق الأوروبية، مبيعاتها تراجعت بمعدل أربعين بالمئة في فرنسا، واحد وثلاثين بالمئة في أسبانيا وثلاثة وثلاثين بالمئة في إيطاليا.

مجموعة فولغز واغن الألمانية، أكبر مجموعة أوروبية لصناعة السيارات سجلت تراجعا كبيرا في الدول الثلاثة، وخصوصا في فرنسا حيث وصل إلى خمسة وعشرين بالمئة.