عاجل

في أول حوار تلفزيوني له منذ إثني عشر عاما وبمناسبة احتفاله بعيد ميلاده الخامس والسبعين، دعا عاهل إسبانيا الملك خوان كارلوس الأول شعبه إلى التمسك بالوحدة الوطنية من أجل التغلب على الأزمة المالية التي تعصف بالبلاد.

الملك خوان كارلوس يقول: “ أنا في حالة جيدة ورغبتي كبيرة في مواصلة مواجهة التحديات التي تنتظرنا والبحث عن توافق بين الإسبانيين لمواجهة هذه التحديات”

وفي إشارة لأزمة إقليم كاتالونيا أجاب الملك قائلا: “ التعنت يقودنا إلى التطرف أو، في أحسن الأحوال، إلى سياسات لا تناسبنا لأنها تتجه نحو القطيعة، هذا الأمر لا يتناسب مع إسبانيا في الوقت الراهن، نحن نحتاج اليوم إلى الوحدة”

يشار إلى أن الملك خوان كارلوس الأول نصب على عرش إسبانيا في العام ألف وتسعمائة وخمسة وسبعين عقب وفاة الجنرال فرانسيسكو فرانكو.