عاجل

نهاية سعيدة لأزمةِ تَدخَلِ أجهزة الرقابة في افتتاحية في الصين

تقرأ الآن:

نهاية سعيدة لأزمةِ تَدخَلِ أجهزة الرقابة في افتتاحية في الصين

حجم النص Aa Aa

تدخُّلُ أجهزة الدعاية الرسمية في كتابة افتتاحية صحيفة أسبوعية صينية أثار جدلا كبيرا في الصين واحتجاج مواطنين ومثقفين على مواقع التواصل الاجتماعي وحتى في الشارع منذ 3 أيام قرب مقر الصحيفة في إقليم غانغدونغ في جنوب البلاد. كما أثار هذا الحدث تظاهر الموالين للحكومة تخللتها اشتباكات بين الطرفين، مما استدعى تدخل مسؤول الحزب الشيوعي في الإقليم إلى التوسط لإنهاء النزاع وتهدئة الأجواء لِيُعلَنَ بعدها عودة الصحيفة إلى الصدور غدا الخميس بشكل طبيعي.

أحد المحتجيج يعلق قائلا:

“أذا تم التمادي في الرقابة ومنع الصُّدور كلّ يوم، ستتحول الوسائط الإعلامية إلى أدوات للكذب على الشعب، مما يثير التساؤل: هل لهذا البلد مستقبل؟”.

الافتتاحية التي أثارت تدخل أجهزة الرقابة على الصحف تدعو إلى المزيد من الإصلاحات واحترام الحريات الفردية التي يكفلها الدستور. وقد تحوّلت هذه القضية إلى اختبار للإدارة الجديدة للحزب الشيوعي الصيني الحاكم ولأمينه العام الجديد ورئيس البلاد شي جين بينغ الذي سبق له أن دعا الجميع إلى احترام الدستور.