عاجل

تقرأ الآن:

فرنسا: احتجاجات عاملي متجر "فيرجن ميغاستور" في الشانزيليزيه على خطط اغلاقه


مال وأعمال

فرنسا: احتجاجات عاملي متجر "فيرجن ميغاستور" في الشانزيليزيه على خطط اغلاقه

 
العشرات من موظفي متجر “فيرجن ميغاستور” في شارع “شانزليزيه” الباريسي يتظاهرون احتجاجا على خطط اغلاق المتجر الذي تم افتتاحه عام 1988 ويعد جزءا من مجموعة تم انشاؤها في وقت سابق من قبل رجل الاعمال البريطاني ريتشارد براسنون.
 
موظف في المتحر يقول :
“بوضوح جئت هنا لاحفاظ على وظيفتي”
 
موظفة في المتجر تقول:
“لم نمت لا نزال احياء ولن ندع الامور تمر”
 
احتجاجات العاملين تاتي وسط توقعات بتقديم إدارة متجر فيرجن في فرنسا قريبا لملف افلاسها للحكومة ما يهدد ما يقرب من الف شخص يعملون في خمسة وعشرين متجرا تابعين لسلسلة فيرجن داخل فرنسا.
 
فيليب مواتي الاستاذ في جامعة باريس ديدورت يقول:  
“في رأيي الشخصي ما نراه يحدث مع “فيرجن” هو الحلقة الاولى من عملية انكماش ضخمة للمحال المتخصصة في المنتجات الثقافية. بالتأكيد الامور قد لا تذهب لاختفاء كل المتاجر المتخصصة في ذلك النوع لانه دائما توجد دواعي سرور للتجول في عالم الثقافة المبهر. لكن المساحة المخصصة لهذا النوع ستتقلص في العالم الاستهلاكي الحالي“ 
 
 
الحديث عن اغلاق متاجر “فيرجن” في فرنسا يأتي بعد اغلاق العلامة التجارية الشهيرة في كل من بريطانيا والولايات المتحدة.  
 
 
موفد قناة يورونيوز في باريس يقول:
متجر “فيرجن ميغاستور”  في “الشانزليزيه” يحقق وحدة 20% من ارباح المجموعة في فرنسا. وقد بقي لسنوات طويلة اكثر المتاجر جذبا للزبائن، لكنه اليوم يواجه خطر أن يصبح فصلا في مسرحية حزينة قد تنتهي باغلاق العلامة التجارية الشهيرة.