عاجل

تقرأ الآن:

الحكومة التركية: مقتل الناشطات الكرديات عملا استفزازيا وتصفية حسابات


تركيا

الحكومة التركية: مقتل الناشطات الكرديات عملا استفزازيا وتصفية حسابات

تظاهر اليوم المئات من الاكراد في منطقة ديار بكر الواقعة جنوب شرق تركيا، للتنديد بالجريمة التي راحت ضحيتها ثلاث نساء كرديات في باريس. الحكومة التركية اعتبرت الجريمة عملا استفزازيا وتصفية حسابات. سيري ساكيك: من الحزب الكردي” السلام والديمقراطية” صرح قائلا:” نوجه نداءا للحكومة الفرنسية لايجاد مرتكبي الجريمة وإعلام الجمهور بذلك. نمر حاليا بمرحلة مهمة للغاية لذلك كلما نظرنا الى الماضي نجد أنه وكلما كانت مبادرات سلام من هذا النوع ، كانت هناك جرائم مماثلة أو استفزازية”. ومن السينغال، أخر محطة في جولته الإفريقية، عبر رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان عن صدمته إزاء مقتل الناشطات الكرديات واعتبر أن الجريمة عبارة عن تصفية حسابات:” قد يكون هذا عبارة عن صراع داخلي، نحن نكافح الارهاب ونريد ان نحرز تقدما في ذلك، هناك بعض الاشخاص ضد التقدم الذي أحرزناه …لذلك هذه الجريمة عبارة عن استفزاز من هؤلاء الأشخاص”. أتيللا صانديكلي، رئيس مركز بلغسام للبحوث الإستراتيجية:” حزب العمال الكردستاني تحول الى منظمة هدفها الربح المالي وفي نفس الوقت منظمة ارهابية، لذلك عموما هم يقومون بالتصفيات الجسدية، هناك بعض الأشخاص ضد سياسة بعض القيادات لذلك تكون النتيجة كهذه”. مراسل قناة يورونيوز من اسطنبول يقول:” المواطنون الاتراك الذين كانوا شهودا على المحادثات التي جرت في الماضي، يريدون الابقاء على نوع من الحذر، هم يراقبون المفاوضات الحالية لمعرفة في أي تجاه ستسير مستقبلا”.