عاجل

تقرأ الآن:

البرلمان اليوناني يقر زيادات ضريبية لارضاء المقرضيين الدوليين


اليونان

البرلمان اليوناني يقر زيادات ضريبية لارضاء المقرضيين الدوليين

تماما كما تتهاطل الأمطار والثلوج في عز هذا الفصل على العاصمة اليونانية أثينا تتساقط الضرائب على اليونانين.

فقد وافق البرلمان اليوناني في ساعة متأخرة من مساء أمس على زيادات في الضرائب، في إطار قانون ضريبي جديد يسعى لرفع حصيلة الضرائب للعام الجاري بمقدار ملياري و500 مليون يورو وخفض عجز الموازنة.

وينص القانون الجديد على رفع الضرائب على جميع المستويات وخاصة على الطبقة المتوسطة.

ورغم أن هذه الزيادات الضريبية التي تدخل في إطار سياسة التقشف الحكومية ضرورية وهي إحدى الشروط الأساسية لاستمرار المساعدات من جهات الإقراض الخارجية، فإنها لا تحظى بشعبية في الشارع اليوناني.

“ كان لدينا حلم شراء منزل حتى لا نضطر لدفع الإيجار، ولتفادي شبح الطرد من جانب مالك المنزل. لذلك اشترينا منزلا والنتيجة هي أننا الآن لا نستطيع دفع أقساط البنك” تقول هذه السيدة البطالة

أما زوجها البطال أيضا فيقول: “ دفع الضرائب يجب أن يكون من قبل أولئك الذين لديهم المال، فعندما أحصل على وظيفة، سوف أدفع الضرائب، وسأكون من الملتزمين بالقانون، ولكن ليس لدي المال. فلماذا أدفع؟

ومن المتوقع أن يزيد هذا الاصلاح من الضغط على ميزانيات العائلات اليونانية، التي تضررت من التقشف ويضغط على اقتصاد يدخل سادس سنة له على التوالي من الركود.

وكان اقرار مشروع القانون في البرلمان أحد الشروط التي تعين على أثينا الوفاء بها للحصول على قروض انقاذ إضافية قيمتها 14.7 مليار يورو بحلول نهاية مارس/ أذار المقبل، بالإضافة إلى المبلغ الذي أفرج عنه المقرضون الشهر الماضي وهو 34.3 مليار يورو.