عاجل

قصف جوي فرنسي لمواقع متمردين في مالي

تقرأ الآن:

قصف جوي فرنسي لمواقع متمردين في مالي

حجم النص Aa Aa

في انتظار وصول قوات دول المجموعة الاقتصادية لغرب افريقيا الى مالي، لمحاربة المجموعات المسلحة المتشددة التي تسيطر على شمال البلاد، واصلت المقاتلات الفرنسية قصفها لمواقع المسلحين المرتبطين بتنظيم القاعدة.

وتقول فرنسا إن تدخلها عسكريا لليوم الثالث مكن من وضع حد لزحف تلك الجماعات نحو العاصمة باماكو، بعد أن تم تدمير قافلة لمقاتلين مدججين بالسلاح، وتم قصف مدن “وليري” و“دوانتزا“، و“غاو” التي أجبر المسلحون على إخلائها.

ويهدف التدخل العسكري الدولي في مالي بحسب فرنسا إلى حمل المجموعات المسلحة على مغادرة شمال البلاد، وأبرز المدن التي تسيطر عليها، وهي “كيدال” و“غاو” و“تومبوكتو”.

ويقول وزير الدفاع الفرنسي جون ايف لو دريان:
“هناك غارات تنفذ الآن، وستتواصل ظهر اليوم وغدا. إن تصميم رئيس الجمهورية مطلق: ينبغي استئصال هذا الارهاب الذي يمكن أن يهدد أمن مالي وبلادنا وأوروبا”.

وفي العاصمة المالية “باماكو” اصطف عشرات الماليين في طابور للتبرع بالدم، مساهمة منهم في مجهودات جيش بلادهم ضد المجموعات المسلحة، فيما أعلنت بريطانيا ارسال طائرات لتقديم دعم لوجستي للجيش الفرنسي في مالي.