عاجل

الكوبيون يتوافدون على سفارات الدول المختلفة لاستخراج تأشيرات سفر بعد دخول قانون جديد يخفف من قيود سفر المواطنين خارج البلاد حيز التنفيذ.
 
القانون الجديد يستبدل أخر كان يحتم على المواطنين الحصول على تصريح حكومي للسفر فضلا عن دعوة من الخارج.
 
مواطن كوبي يقول:
“كانت الاجراءات اكثر صعوبة وأطول وكان علينا انتظار الحصول على تصريح خروج ودعوة من الخارج فضلا عن التكلفة المادية االمرتفعة. الان نستطيع توفير كل ذلك“ 
 
القانون الذي يخفف من قيود السفر للخارج للمرة الاولى منذ خمسين عاما كان محل ترقب شعبي بعد عقود طويلة من تطبيق نظام صارم.
 
مواطنة كوبية تقول:
“سوف تكون تلك هي المرة الاولي التي ارى فيها ابي منذ عشر سنوات أريد أن امضي معه بضعة أعوام أدرس خلالها كي تنفتح أمامي فرص افضل في المستقبل”
 
 
ودفع القانون القديم الذي كان يمنع بقاء الكوبيين خارج البلاد لاكثر من 11 شهرا الكثير من الرياضيين والمهنيين الذين اغتنموا فرص المهمات الخارجية للهروب من البلاد.