عاجل

آلاف الأشخاص تجمعوا أمس في قرية فيفكاني النائية في غرب مقدونيا، للاحتفال بكرنفال تقليدي، أثار حفيظة اليونان في السنوات الأخيرة، مما يثير التوترات بين البلدين.وخلال الاحتفالات يقام موكب جنائزي لليونان، وهو ما يغضب أثينا، التي ترفض إسم جمهورية مقدونيا، والذي يتضمن حسبها مطلبا إقليميا بشأن مقاطعة مقدونيا الواقعة شمال اليونان.