عاجل

الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند يقول إن بلاده ستنهي تدخلها في مالي وتسحب كل قواتها
من هناك بمجرد حلول الامان ووجود نظام سياسي مستقر في هذا البلد الافريقي، هولاند الذي تحدث خلال زيارته إلى الامارات أكد اهمية الحفاظ على وحدة الاراضي المالية.

الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند يقول: “انت تسأل ماذا سنفعل بالارهابيين إن وجدناهم؟ بالتأكيد سندمرهم او نأسرهم إن كان ذلك بالامكان و نتأكد انهم لن يتسببوا في مزيد من الاضرار بالمستقبل. نحن لسنا في عملية للدفاع عن خط محدد فلا حدود داخل مالي”

حديث هولاند الذي دافع فيه عن التدخل العسكري لبلاده في مالي ياتي بعد يوم واحد من قصف الطيران الفرنسي لمدينة ديابالي الواقعة على بعد اربعمائة كيلومتر شمال العاصمة باماكو.

في سياق متصل اخلى المتمردون الاسلاميون المدن الكبيرة التي كانوا يحتلونها شمال البلاد نتيجة الضربات الجوية الفرنسية.