عاجل

تقرأ الآن:

فرنسا ترسل قوات وتعزيزات عسكرية إضافية إلى مالي


مالي

فرنسا ترسل قوات وتعزيزات عسكرية إضافية إلى مالي

يبدو أن فرنسا غير متأكدة من حسم عملية “ القط المتوحش” العسكرية ضد المسلحين الإسلاميين في مالي في القريب العاجل، وهو ما تطلب إرسال تعزيزات عسكرية إضافية إلى باماكو، حيث وصل رتل يضم نحو أربعين مدرعة فرنسية من ساحل العاج الليلة الماضية إلى العاصمة المالية، للمشاركة في المعارك الدائرة منذ الجمعة بين ما تبقى من الجيش المالي، الذي تسانده القوات الخاصة الفرنسية والمقاتلين الإسلاميين.كما تحركت نحو ثلاثين آلية عسكرية فرنسية، أمس من مطار باماكو متجهة إلى جهة مجهولة في شمال البلاد.وتزامن هذا التحرك مع تحرك مئات الجنود الماليين والفرنسيين نحو مدينة ديابالي لطرد الإسلاميين منها.في غضون ذلك، واصلت المقاتلات الفرنسية لليوم الخامس على التوالي ضرباتها الجوية مستهدفة مواقع المتمردين الإسلاميين في مالي. وأعلنت باريس أنها سترفع عدد جنودها المنتشرين على الأرض إلى 2500 جندي، محددة هدفها بإعادة الأمن والاستقرار السياسي لمالي، والحفاظ على وحدتها والتصدي للإرهاب، حسبما أكده الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند، خلال زيارته أمس لدولة الإمارات العربية المتحدة، حيث طالب دول الخليج بدعم التدخل العسكري الفرنسي في مالي. إلى ذلك، قال قادة الجيوش الإقليمية بغرب إفريقيا، خلال اجتماعهم أمس في باماكو، إن قوات مجموعة إيكواس، ستبدأ الإنتشار في مالي قريبا جدا، لمساعدة فرنسا في تحرير مالي من المتمردين الإسلاميين.وستشكل المجموعة قوة تدخل من 3300 جندي بموجب قرار مجلس الأمن الدولي تحت مسمى “ميسما”.