عاجل

أمرت السلطات الأمريكية جميع مستخدمي طائرات بوينغ 787 المسجلة في الولايات المتحدة بعدم تحليق هذه الطائرات حتى إشعار آخر، وذلك بعد تعرض هذا النوع من الطائرات لسلسلة حوادث منذ أسبوعين. القرار الصادر أمس عن السلطة الفدرالية للطيران الأمريكية يعني شركة يونايتد أيرلاينز، وهي الشركة الأمريكية الوحيدة التي تضم طائرات بوينغ 787 في أسطولها الجوي حاليا مع ست طائرات من نوع “دريملاينر”. وجاء في بيان للسلطة الفدرالية للطيران، أنها ستعمل مع بوينغ وشركات الطيران لتطوير خطة عمل تصحيحية تسمح لأسطول طائرات 787 في الولايات المتحدة باستنئاف العمليات بأسرع ما يمكن.
وأضافت إدارة الطيران الأمريكية، أنه سيتعين على شركات الطيران أن تثبت أن البطاريات المستخدمة آمنة قبل أن يمكنها استئناف رحلات أحدث طائرة تجارية لشركة بوينغ.ويأتي هذا القرار في أعقاب حادث ثان لفشل البطارية في هبوط اضطراري لطائرة من هذا النوع في اليابان يوم أمس.