عاجل

تقرأ الآن:

تنافسٌ سياسي حاد في ألمانيا عشية انتخابات إقليم ساكس السفلى


ألمانيا

تنافسٌ سياسي حاد في ألمانيا عشية انتخابات إقليم ساكس السفلى

اختبارٌ لموازين القوى السياسية في إقليم ساكس السفلى في ألمانيا يجري يوم الأحد المقبل بتنظيم الانتخابات المحلية. هذا الاستحقاق سيكون مؤشرا على ما ستفرزه صناديق الاقتراع في الانتخابات التشريعية في شهر أيلول/سبتمبر المقبل.
المستشارة الألمانية آنجيلا ميركيل تستعد لهذا الامتحان حيث حضرت تجمعا مع أنصار حزبها برفقة الوزير الحاكم لإقليم ساكس السفلى ديفيد آليستر وحظيا باستقبال كبير. حزب ميركيل متفائل بالفوز بولاية ثالثة في ساكس السفلى.

ديفيد آليستر قال خلال التجمع:

“بعد أن تداركنا تأخرنا، نحن متحمسون وكأننا نحمل شحنة كهربائية قوية في أجسادنا. الآن، بعدما انخرطنا في هذه العملية، من الواضح أننا نريد أن ننتصر وسننتصر في يوم العشرين من يناير”.

عمدة مدينة هانوفر والمرشح الديمقراطي الاجتماعي خلال الانتخابات الأولية شتيفن فيل واثق من قدرته على الفوز على خصمه ديفيد آليستر، ويحظى بدعم بير شتاينبروك المرشح للتنافس على خلافة آنجيلا ميركيل رغم تراجع شعبيته مؤخرا.

انتخابات الأحد في ساكس السفلى سيفوز بها الاجتماعيون الديمقراطيون والخضر ولو بصعوبة تقول الاستطلاعات.