عاجل

نادي المان الصومالي يعود إلى الواجهة عقب أحداث العنف والدمار التي شهدتها العاصمة مقديشو. هذا النادي الذي تأسس قبل عشرة أعوام والفائز بالدوري الصومالي في ست مناسبات آخرها في العام ألفين وثمانية، استفاد من ملعب جديد من تمويل الاتحاد الدولي لكرة القدم.

مدرب النادي يوسف علي نور يقول: “ هذا يظهر مدى حبنا للرياضة رغم الفوضى التي كانت تحيط بالمدينة ورغم أن الملعب كان على خط المواجهة. لقد واصلنا التدريبات ولعب المباريات هنا وكما ترون المنطقة اليوم آمنة، عكس ما كانت عليه في السابق”

يشار إلى أن حركة الشباب الجهادية كانت تمنع مشاهدة وإجراء مباريات كرة القدم في المنطقة كما أن ملعب مقديشو كان ميدانا لتدريباتها العسكرية.