عاجل

القوات الفرنسية تتقدم شمالا لاستعادة كامل أراضي مالي

تقرأ الآن:

القوات الفرنسية تتقدم شمالا لاستعادة كامل أراضي مالي

حجم النص Aa Aa

مع دخول التدخل العسكري الفرنسي أسبوعه الثاني، لا يزال نحو ألف جندي فرنسي يقودون القتال ضد المسلحين في شمال مالي، فيما واصلت القوات الفرنسية أمس تعزيز مواقعها في هذا البلد، وحددت هدفها ب“استعادة كامل” أراضي مالي من المجموعات الإسلامية المسلحة، حسب ما أكده وزير الدفاع الفرنسي جان إيف لو دريان في مقابلة تلفزيونية.

وقال الوزير الفرنسي، إن الهدف هو الاستعادة الكاملة لمالي، وعدم ترك جيوب مقاومة، موضحا أن باريس تعمل على أن تكون القوة الإفريقية، التي تنوب عنها في تدخلها في وقت لاحق.

في هذه الأثناء، أعلن الناطق باسم عملية سيرفال الفرنسية في باماكو اللفتنانت كولونيل ايمانويل دوسور، أن انتشار قوات عملية سيرفال نحو الشمال بدأ قبل أربع وعشرين ساعة وهو جار نحو مدينتي نيونو وسيفاريه.

وتقع نيونو على بعد نحو 60 كلم جنوب ديابالي، التي كان المسلحون سيطروا عليها الإثنين الماضي و لا تزال تحت سيطرتهم، حسب وزير الدفاع الفرنسي.

أما سيفاريه الواقعة شمال شرق باماكو، فيوجد فيها مطار وموقعها الاستراتيجي سيتيح شن عمليات منها في حال السيطرة عليها نحو شمال مالي.

موفدنا إلى مالي، فرانسوا شينياك يقول: “ نحن في دورية ليلية في شمال مدينة نيونو مع وحدة متخصصة في توجيه الطائرات الفرنسية، التي تنفذ الضربات الجوية. لقد نفذوا ضربات جوية قبل أسبوع، وأمس واليوم، وسيواصلون غدا”