عاجل

تقرأ الآن:

أعلى معدل للبطالة في أسبانيا منذ اثنين وعشرين عاما


إسبانيا

أعلى معدل للبطالة في أسبانيا منذ اثنين وعشرين عاما

البطالة في أسبانبا وصلت العام الماضي إلى أعلى معدل منذ اثنين وعشرين عاما في ظل استمرار الركود الإقتصادي والإجراءات التقشفية المتبعة منذ أكثر من عامين.

عام ألفين وثلاثة عشر لا يحمل الكثير من التفاؤل بين العاطلين عن العمل,

أحد العاطلين عن العمل قال: التوقعات للعام ألفين وثلاثة عشر ليست جيدة، العام الماضي كان سيئا، ليس هنالك لدى الاسبان أي أمل، في النهاية ينبغي أن نهاجر جميعا”.

معدل البطالة ارتفع بين العام ألفين وعشرة والعام ألفين وإثني عشر بمعدل يزيد عن مليون شخص ليبلغ ما يعادل ستة وعشرين بالمئة. عدد العاطلين عن العمل يقارب ستة ملايين شخص.

مساعد وزير الإقتصاد قال: “نحن نأمل أن نشهد تطورا في الإنتاج وسوق العمل لننهي العام بأرقام إيجابية”.
الأمين العام للإتحاد العمالي العام الأسباني قال: “الإصلاحات في سوق العمل هي آلية قاتلة للوظائف في بلدنا”.

رئيس الوزراء ماريانو راخوي سهل شروط الإستغناء عن العمال وجعلها أقل كلفة.

الشباب هم أكثر الفئات العمرية تضررا، فمعدل البطالة لديهم يزيد عن خمسة وخمسين بالمئة.