عاجل

الجيش الأمريكي سيسمح للنساء الجنديات، بالمشاركة في المعارك القتالية، لينهي استبعادهم من ذلك الأمر، الذي استمر فترة طويلة بمنعهن عن أي مهام تجيز لهن الإنخراط مباشرة في القتال.ومن المتوقع أن يعلن وزير الدفاع الأمريكي، ليون بانيتا ورئيس هيئة الأركان المشتركة مارتن ديمبسي اليوم رسميا، عن قرار التراجع عن استثناء النساء في الجيش من المشاركة في القتال بشكل مباشر، وعن فتح باب المواقع القتالية أمام الجنديات منهيا بذلك الاستثناءات، التي أبقتهن لفترة طويلة بعيدا عن المهام التي تشركهن مباشرة في القتال.وبعد مرور أكثر من عقد من الزمان على العمليات القتالية في أفغانستان والعراق، ستسمح هذه التغييرات للجنديات في المناصب غير القتالية بأن تتقلدن بصورة رسمية وظائف تضعهن على مقربة من ساحة القتال.