عاجل

تقرأ الآن:

مصر تحيي الذكرى الثانية الثانية لإسقاط حسني مبارك وسط أجواء متوترة


مصر

مصر تحيي الذكرى الثانية الثانية لإسقاط حسني مبارك وسط أجواء متوترة

المصريون يحيون الذكرى الثانية لإسقاط الرئيس السابق حسني مبارك في الخامس والعشرين من يناير من العام ألفين وأحد عشر وسط أجواء شديدة التوتر بعد دعوة عدد من التشكيلات السياسية المعارِضة إلى التظاهر اليوم الجمعة ضد ما أسمته حُكمَ الإخوان المسلمين والرئيسِ المنبثقِ عن تنظيمهم محمد مرسي.

وائل إبراهيم أحد الشباب المحتجين يوضح أسباب التظاهر قائلا:

“نزلنا إلى الشوارع لفرض اختيارنا، لكننا أخطأنا التصويت. ثورتُنا ليست من أجل الدّمار وسنعيد بعث الثورة من أجل أن تنعم مصر وأجيالها بالسعادة. مطالبُنا هي الكرامة، الإنسانية، والأجر المجزي، لا نطالب بفيلات”.

مساء الخميس اندلعت قرب ميدان التحرير في قلب العاصمة المصرية القاهرة اشتباكات عنيفة بين عشرات المتظاهرين وقوات الأمن التي تكون قد تعرضت للرشق بالحجارة والقنابل الحارقة وردت عليهم بالقنابل المسيلة للدموع. الاحتكاك وقع إثر محاولة بعض المحتجين إزالة الحواجز الأمنية الخراسانية التي أقيمت حوالي مجلس الشورى. الاشتباكات خلَّفت 8 جرحى في صفوف الطرفين.

المستشفيات المصرية وُضعت في حالة استنفار قصوى تحسبا للانزلاقات الأمنية المتوقَّعة خلال احتجاجات اليوم.