عاجل

تقرأ الآن:

جهاز الشرطة المصري يواجه الجماهير الغاضبة من قرارات النظام


مصر

جهاز الشرطة المصري يواجه الجماهير الغاضبة من قرارات النظام

جهاز الشرطة المصري يخرج من جديد في مواجهة الجماهير الغاضبة على سياسات حكم مصر البلد الذي يدخل الى نفق شديد الظلمة تحت قيادة الرئيس محمد مرسي.

عشرات القتلى ومئات الجرحى يتساقطون فى جميع أرجاء البلاد،وعشرات الآف المواطنين يخرجون يومياً إلى شوارع وميادين كل المحافظات مواصلين احتجاجاتهم ورفضهم سياسات الحكم الحالي.

الرئيس محمد مرسي:“قررت بعد الاطلاع على الدستور واحد اعلان حالة الطوارئ في نطاق محافظات بور سعيد والسويس والاسماعيلية لمدة ثلاثين يوما.”

مرسي من المقرر أن يلتقي مع رؤساء 11 حزبا مصريا ورموز التيارات السياسية بمقر رئاسة الجمهورية لبحث أخر مستجدات المشهد السياسي في البلاد.قرار اعتبره بعض سكان السويس بالفاشل.

خالد بدوي من سكان محافظة السويس:“قرار فاشل سيحل المشكلة في ثلاثين يوما لماذا سيحل مشكلة العالم لماذا أعلن حالة الطوارئ في السويس لماذا لم يتخذ القرار ذاته في القاهرة هل هو خائف لماذا لم يقم بذلك في الاسكندرية انه عيب وعار ما يقوم به ماذا يريد منا.”

واستقبل سكان بورسعيد والاسماعيلية والسويس أول ساعات حظر التجول هذا الإثنين، بمظاهرات ومسيرات حاشدة،رفضًا لقرار رئيس الجمهورية.