عاجل

بعد ثلاثة أسابيع من بدء التدخل العسكري الفرنسي في مالي لدعم القوات المالية في التصدي للجماعات الإسلامية المتشددة التي كانت تسيطر على شمال البلاد،

قام الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند بزيارة رسمية الى مالي لدعم قواته و الإطلاع على آخر التطورات الميدانية .
هولاند، كان مرفوقا بثلاثة من وزرائه.

بعد استقباله من قبل الرئيس المالي بالوكالة ديونكوندا تراوري، التقى هولاند في تومبكتو بالقوات الفرنسية والمالية التي حررت قبل ايام المدينة من قبضة الإسلاميين المتشددين .

سكان تمبكتو عبروا عن سعادتهم البالغة باستعادة حريتهم.

شكرا لفرنسا شكرا لفرنسا لقد حررت العالم بأكملةه و ليس مالي فقطـ فرانسوا ابلى البلاء الحسن بفضله استعدنا حريتنا .

القوات الفرنسية والمالية كانت طردت ايضا الإسلاميين المسلحين من غاو و هي تسيطر الآن على مطار كيدال فرانسوا هولاند اطلع في ختام زيارته الى تمبوكتو على ما فعلته ايدي الإسلاميين بمخطوطات نادرة و كتب قديمة كانت محفوظة في مكتبة المدينة.