عاجل

تقرأ الآن:

سجين بلجيكي مدى الحياة بِتُهمِ اغتصاب أطفال وقتلِهم يطلب من القضاء الإفراج المشروط


بلجيكا

سجين بلجيكي مدى الحياة بِتُهمِ اغتصاب أطفال وقتلِهم يطلب من القضاء الإفراج المشروط

البلجيكي مارك ديترو الذي يقضي عقوبة سجن بتهمة الاعتداء الجنسي على أطفال وحجزهم وقتلهم يتوجه إلى المحكمة ظهر اليوم الاثيبن في بروكسيل ليطلب الإفراج المشروط. تأمين عملية انتقاله من سجنه إلى المحكمة يكلف الخزينة العامة 50 ألف يورو تقول نقابات الشرطة البلجيكية التي عبّرت عن استنكارها لهذا التبذير للمال العام من أجل مجرم. مونيك التي تقيم في العاصمة البلجيكية من الذين يرفضون فكرة الإفراج ولو بشروط عن مارك ديترو، وتقول: “يُفترَض ألا يُفرج عنه قبل أن يُكمل العقوبة، خصوصا في حالة كهذه تحديدا. ربما في حالات أخرى يكون الإفراج ممكنا، لكن ليس في هذه الحالة بالذات”.
حظوظ إخلاء سبيل مارك ديترو ولو بشروط تبقى ضعيفة خصوصا أن للحكومة البلجيكية الحق في الاعتراض عليه لمدة 10 أعوام. طبيبه في السجن يعتبر الإفراج عنه ضربا من الجنون. لكن محاميه بيير دوتش له رؤية أخرى، حيث يقول:
“غالبية الرأي العام تتقبل فكرة الإفراج، عكس ما يُعتقَد، لكن ما هو صحيح أيضا هو وجود من يريد له شرًّا، وهو يعي ذلك، ولهذا لن نكشف عن المكان الذي سيتوجه إليه في حال قبول القضاء الإفراج عنه في يوم من الأيام”. مارك ديترو يقضي عقوبة السجن مدى الحياة بعد خطف واحتجاز واغتصاب 6 بنات قاصرات لفترة طويلة في منتصف تسعينيات القرن الماضي ثم قتل 4 منهن.زوجته السابقة ميشيل مارتان أُفرِج عنها في شهر أغسطس الماضي بعد قضائها 16 عاما في السجن من أصل 30، وذلك رغم اعتراض أهالي الضحايا.