عاجل

افتتح الكنيست الإسرائيلي دورته الـ 19 هذا الثلاثاء، بحضور الرئيس الإسرائيلي شمعون بيرس بمعية رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو ورئيس المحكمة العليا، ورئيس هيئة أركان جيش الاحتلال، وجهاز الشاباك، والموساد، وحاخامات ممثلين عن الطوائف اليهودية المختلفة، إضافة إلى الأعضاء الجدد.

بيريس اتهم إيران بتسليح بعض الدول العربية من أجل تحقيق مطامعها السياسية وزعزعة الاستقرار فيها خلال كلمة ألقاها بمناسبة افتتاح الدورة.

وأضاف أن الخطر الايراني تزايد ويهدد وجودنا واستقلال الدول العربية والسلام في العالم بأسره.

كما هاجم الرئيس السوري بشار الأسد واصفا إياه بقاتل شعبه، مشيرا إلى ضرورة وقف هذه المذابح التي تتعارض مع المبادىء الإنسانية.

وأخذ بيريس يستعرض الإنجازات العلمية والاقتصادية الإسرائيلية التي تحققت في الفترة الأخيرة منبها إلى أنها دليل على قوة بلاده وتقدمها.

ووسط أجواء احتفالية تولى عضو الكنيست عن حزب العمل بنيامين بن اليعازر مؤقتا الرئاسة، كونه أكبر الأعضاء سنا، بعد أدائه يمين الولاء، حتى انتخاب رئيس جديد للكنيست.