عاجل

لغز المرأة الحديدية الجديدة؟ 

تقرأ الآن:

لغز المرأة الحديدية الجديدة؟ 

حجم النص Aa Aa

 البعض يقول عنها براغماتية والبعض الآخر ميكافيلية ،  أنجيلا ميركل أثبتت  قدرتها، خارج اطار حزبها، على توجيه أوروبا نحو سياسة مالية أوربية أكثر صرامة ومركزية. هل كانت لديها رؤية عن مستقبل أوروبا من خلال ارغام بعض  دول الإتحاد الأوربي على الإصلاحات  رغم الإحتجاجات العنيفة؟ أم أن تأخر الإصلاح في دول الاتحاد الأوروبي التي تعاني من الأزمة والتي تدعو الى عمليات إنقاذ كلفت اوربا الكثير من الأموال؟ في الوقت ذاته، اقتصاد أوربا الذي يعمل بالمحرك الألماني  بدأ  يتباطأ. رغبتها التي تسير نحو أوروبا فيدرالية تلاقي مقاومة شديدة، من بعض الدول. دافعو الضرائب في المانيا، الغاضبون من الاحتجاجات المناهضة للألمان  في اليونان، هل هم مستعدون للاطاحة بها وبأتلافها الذي  بدأ يخسر في سلسلة من الانتخابات الإقليمية؟    ضيوف هذا العدد من ذي نيت وورك : من أثينا، أريستيدس  بالتاس ، المؤسس المشارك لحزب سيريزا  المعارض للإجراءات التقشفية المفروضة من الإتحاد الأوربي. ومن البرلمان الأوروبي في بروكسل، المار بروك، ، نائب اوربي وعضو في الحزب الديمقراطي المسيحي للسيدة ميركل، ومن البرلمان الأوروبي ايضا: يان تيكو، مدير think tank  في اوربا.