عاجل

في أعقاب مفاوضات استمرت أربعا وعشرين ساعة، توصل قادة الدول الأوروبية خلال اجتماعهم في بروكسل إلى اتفاق، بشأن ميزانية الاتحاد على مدى السنوات السبع المقبلة، وذلك إلى غاية عام ألفين وعشرين.

وقال رئيس المجلس الأوروبي “هرمان فان رومبوي” إن الأعضاء اتفقوا على إطار مالي متعدد السنوات إلى بقية العقد، ويقول:

“هذه ميزانية معتدلة. ولا يمكن أن نتجاهل واقع الصعوبات الاقتصادية الكبيرة التي تمر بها أوروبا، وبالتالي كان ينبغي أن تكون ميزانية هزيلة، فلأول مرة كان هناك تقليص كبير مقارنة بالبرنامج المالي السابق على مدى سنوات عدة”.

ويتوقع أن تبلغ قيمة الالتزامات الائتمانية التي تمثل سقف الانفاق المسموح به نحو تسعمائة وستين مليار يورو، في حين تقدر اعتمادات الدفع أي النفقات الفعلية للسنوات المقبلة بأكثر من تسعمائة وثمانية مليارات يورو.