عاجل

تعرضت لوحة “لا ليبرتي غيدان لو بوبل” أو “الحرية تقود الشعب” للرسام دولاكروا والمعروضة في متحف اللوفر بمدينة لونس الفرنسية لعمل تخريبي قامت به زائرة كتبت شعارا على اللوحة قبل أن يتم توقيفها.

السلطات الفرنسية قامت بفتح تحقيق لبحث أسباب هذا العمل التخريبي.